الرئيسية / جرائم وانتهاكات / الاحتلال يغلق الحرم الإبراهيمي بوجه المسلمين خلال عيد العرش

الاحتلال يغلق الحرم الإبراهيمي بوجه المسلمين خلال عيد العرش

أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، يوم امس الأحد، انها ستقوم بإغلاق الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة في وجه المصلين الملمين، طيلة فترة عيد العرش العبري.

وأبلغت سلطات الاحتلال إدارة الحرم الابراهيمي نيتها عن إغلاقه بالكامل أمام المصلين المسلمين. في حين تسمح للمستوطنين باقتحامه والصلاة فيه طيلة هذه الفترة، تحت زعم منع احتكاك الفلسطينيين بالمستوطنين خلال فترة العيد.

وأكد مدير الحرم الإبراهيمي حفظي أبو سنينة، أن الحرم سيغلق اعتبارا من الساعة العاشرة هذه الليلة حتى ليلة الثلاثاء المقبل، مع فتحه أما المستوطنين لمناسبة عيد العرش اليهودي، معتبرا الإغلاق أمام الزائرين والمصلين المسلمين، ومنع رفع الآذان في الحرم، اعتداء صارخ على حرية العبادة وعلى حق المسلمين في الحرم الإبراهيمي الشريف.

وبالتزامن مع عيد العرش، اقتحم مئات المستوطنين صباح اليوم الأحد، ساحات المسجد الأقصى في رابع أيام عيد “العرش العبري”، تحت حماية مشددة لقوات الاحتلال التي وفرت الحماية للمقتحمين وشددت من الإجراءات الأمنية بمنع الفلسطينيين دخول المسجد.

وناشدت هيئات القدس الإسلامية المواطنين ممن يستطيعون الوصول إلى مدينة القدس المحتلة بشد الرحال الى المسجد الأقصى المبارك، والتواجد المبكر والمكثف فيه لإحباط مخططات المستوطنين لاستباحة المسجد.

وحسب شهود عيان، فقد شرعت مجموعات متتالية من المستوطنين من اقتحام المسجد الأقصى منذ الساعة السابعة والنصف صباحا، عبر باب المغاربة الذي تسيطر سلطات الاحتلال على مفاتيحه منذ احتلال المدينة بدعوة من جماعات الهيكل المزعوم.

عن nbprs

شاهد أيضاً

الاحتلال يخطر عائلة الشهيد أبو جمل بهدم منزلها

أخطر الجيش الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، عائلة الشهيد نمر أبو جمل من بلدة بيت سوريك …